إنهاء عقد العمل دون إنذار العامل

كل ما يجب أن تعرفه عن إنهاء عقد العمل (دون إنذار) !

قد يتعرض الموظف في إحدى الشركات الموجودة في الإمارات إلى إنهاء عقد عمله من دون أن يُنذر، لذا يقدم هذا المقالات الحالات التي يمكن فيها إنهاء العقد بهذه الطريقة وما هي حقوق العامل عندها.


ما هي حالات إنهاء عقد العمل دون إنذار؟

تؤكد المادة القانونية رقم (43) من قانون العمل في دولة الإمارات على أنه يحق لأي من طرفي عقد العمل إنهاءه لأي سبب مشروع ولكن بشرطين هما: 

  • الشرط الأول:  وجود إنذار خطي من الطرف الراغب في الإنهاء الطرف الآخر.
  • الشرط الثاني: استمرار العمل خلال فترة الإنذار التي تبدأ من شهر ولا تتجاوز ثلاثة أشهر.

ولكن إن إقدام صاحب العمل على إنهاء عقد العامل دون أن يوجه له إنذاراً خطياً بذلك قبل مدة لا تقل عن شهر يضعه في مواجهة عواقب قانونية شديدة، ولكن الحديث عن الحالات التي يجوز فيها لصاحب العمل ذلك هو الوجه الآخر لحالات الفصل المشروع، حيث تشمل هذه الحالات كلاً مما يلي: 

  • أولاً: يحق لصاحب العمل إنهاء عقد العمل دون إنذار إذا ثبتت إساءة سلوكه مثل أن يكون محتالاً أو يقوم بالسرقة أو أن يكون قليل الأمانة.
  • ثانياً: يحق لصاحب العمل إنهاء عقد العمل دون إنذار عندما يكون العامل مقصراً في التزاماته وأداء واجباته المطلوبة منه ومهملاً لعمله أو تكون خبراته غير كافية لتغطية المهام الموكلة إليه.
  • ثالثاً: يحق لصاحب العمل إنهاء عقد العمل دون إنذار حين يتغيب العامل لمدة تبلغ 30 يوماً دون مبرر مشروع للغياب.
  • رابعاً: يحق لصاحب العمل إنهاء عقد العمل دون إنذار حين يثبت بالتقارير الطبية اللازمة إصابة العامل بعلة مرضية تمنعه من الاستمرار في عمله (يمكن هنا الطعن في القرار أمام المحكمة، اعرف أكثر عن طريق محاورة محامي قانوني متخصص من هنا)
  • خامساً: يحق لصاحب العمل إنهاء عقد العمل دون إنذار عندما يخالف العامل بشكل واضح ومثبت شروط العقد أو تعليمات مديره أو لوائح القوانين المعمول بها في مكان عمله على أن يكون قد أعلم بها في وقت سابق!
  • سادساً: يحق لصاحب العمل إنهاء عقد العمل دون إنذار عندما يقوم العامل بإساءة التصرف مع زملائه أو يستغل منصبه لأغراض شخصية أو يتصرف بنحو طائفي أو عنصري بأي شكل كان مما يخرق أنظمة العمل في الدولة.
  • سابعاً: يحق لصاحب العمل إنهاء عقد العمل دون إنذار حين يفشي العامل أسرار المؤسسة التي يعمل بها سواء أسرارها الصناعية أو الفكرية أو يتصرف بشكل يلحق الضرر بالمكان مما يعود بخسائر جسيمة.
  • ثامناً: يحق لصاحب العمل إنهاء عقد العمل دون إنذار عندما يحكم العامل بجرم أخلاقي متعلق بالآداب العامة.

وتمثل الحالات السابقة أبرز الأسباب التي تشرع إنهاء عقد العمل دون إنذار في دولة الإمارات.

إقرأ أيضاً: حقوق العامل في حالة الفصل التعسفي

حقوق العامل عند إنهاء عقد العمل دون إنذار:

تنص المواد القانونية المرتبطة بقانون العمل على تحقيق شرط الإنذار، وباستثناء الحالات المشار إليها سابقاً فثمة حقوق يصبح بإمكان العامل الذي يتعرض للفصل من عمله دون إشعاره بذلك بمدة لا تقل عن شهر أن يحصل عليها، وإن أبرز حقوق العامل المفصول هي: 

  • مكافأة نهاية الخدمة، عندما تكون مدة عمله قد تجاوزت العام في المؤسسة أو المنشأة ويتم احتساب المكافأة بناء على عدة معايير هي: 
  1. المدة التي عمل فيها في المكان.
  2. عدد سنوات الخبرة في مجال عمله.
  3. قيمة الأجر الذي كان يتلقاه.
  4. طبيعة العمل ونوعه.
  • كافة المستحقات المالية التي تخلف صاحب العمل عن سدادها في وقت سابق.
  • الرواتب والأجور غير المقبوضة.
  • تعويض عن فترة الإنذار الذي لم يبلغ به.

بالإضافة لما سبق، فقد تترتب عواقب قانونية إضافية ما لم يتم فصل الموظف دون إنذار لسبب وجيه تأخذ فيه المحكمة الأمر الذي فتح الباب على مصراعيه لحقوق إضافية يمكن للموظف إثبات أحقيته في الحصول عليها.

إقرأ أيضاً: اعرف كل شيء عن مكافأة نهاية الخدمة وفق قانون العمل بدولة الإمارات ؟!

ما هي أهم النصائح القانونية في حالة إنهاء العقد دون إنذار؟ 

ثمة إرشادات قانونية قد تساعدك في حالة تعرضك للفصل التعسفي أو غير المبرر من قبل صاحب العمل، ويمكن تلخيص هذه الإرشادان في الآتي: 

  • عند تعرضك للفصل التعسفي قم بتقديم شكوى لوزارة الموارد البشرية والتوطين في دولة الإمارات متضمنة تفاصيل قضيتك.
  • في حال أنهي عقد عملك دون سبب وجيه أو مشروع لذلك لا تتردد في الاطلاع على قوانين العمل لمعرفة حقوقك المشروعة والمطالبة بها في الشكوى المقدمة من قبلك.
  • إذا تم تعرضك للفصل غير المشروع من عملك سارع بتوكيل محامي متخصص لأخذ الاستشارة القانونية، ويمكننا مساعدتك عبر التواصل معنا عبر زر الواتساب في أسفل الشاشة.
  • إذا تعرضت للفصل التعسفي من عملك لا تتجاوز الإجراءات القانونية للشكوى من أجل ضمان حقوقك كاملة.
  • إذا تهرب صاحب العمل من سداد حقوقك بعد إنهاء عقدك، لا تبدي تهديداً ووعيد يضعف من موقفك بل سارع لإيجاد الحل القانوني السليم.
  • وأخيراً، يمكنك الاعتماد علينا في توكيل شخص يفهم قضيتك كاملة ويفتش في أبسط تفاصيلها لتحصيل مستحقاتك.

قد يواجه أي منا موقفاً حياتياً مرتبطاً بالفصل التعسفي، بالمقابل قد يكون أحدنا صاحب منشأة ويسيء اختيار موظفه وفي الحالتين لا يوجد مخرج قانوني سليم إلا بإيلاء الأمور إلى أهلها لذلك كن واثقاً دائماً أننا هنا لأجل مساعدتك.

إقرأ أيضاً: اعرف أكثر عن التعويض عند إنهاء عقد العمل محدد المدة في دولة الإمارات! 

نور الدين

نبذة عن الكاتب

همام خليفة

باحث قانوني متمرس يتمتع بأكثر من 10 سنوات من الخبرة في مجال البحث القانوني وإعداد المقالات والتحليلات القانونية الدقيقة والبحوث القانونية واسعة النطاق في مختلف مجالات القانون، بما في ذلك القانون المدني، والقانون التجاري، والقانون الجنائي، والقانون الدولي.

Book Consultation