استشارة حول الاحتيال

استشارة حول الاحتيال في دولة الإمارات العربية المتحدة

 تشدّد المادة القانونية رقم (451) من مرسوم القانون الاتحادي رقم (31) لعام 2021م على تجريم الاحتيال، وتحديد عقوبته بالسجن والغرامة وزيادة عن ذلك في حال كان الجرم مرتكباً على ممتلكات الدولة. وبناء على ذلك، يمكن توضيح فعل الاحتيال بالتفريق بينه وبين السرقة فالاحتيال هو استيلاء شخص على أموال أو أملاك أو وثائق آخر برضاه عبر ممارسة الخداع عليه في حين يحكم السرقة التخفي والاختباء في الغالب!


أنواع الاحتيال الشائعة في دولة الإمارات 2024:

عديدة هي أشكال الاحتيال التي باتت رائجة أكثر من سواها في دولة الإمارات، ويجدر الوقوف عليها تباعاً حيث تتحدد أنواع الاحتيال الأكثر شيوعاً في دولة الإمارات في: 

  • الاحتيال الإلكتروني في الإمارات

وهو وسيلة جديدة للاحتيال طورها المحتالون لأجل تحقيق أغراض الاستيلاء نفسها، ولكن عبر طرق مغايرة تبدو بالنسبة لهم أكثر سهولة للإيقاع بالضحية، ويحدث ذلك عبر رسائل نصية أو بريد إلكتروني أو طلب لمعلومات شخصية أو توفير عروض خيالية يستدرج من خلالها الضحية.

وإن اختراق أجهزة الهاتف والدخول للتطبيقات وسرقة البيانات عبر برامج خبيثة هو احتيال إلكتروني أيضاً.

  • الاحتيال المالي في الإمارات

من اسمه يمكنك ملاحظة أن الاحتيال المالي هو خداع بهدف الحصول على أموال للغير، ويتمثل في ممارسة نشاطات غير قانونية للوصول للغايات المادية، أما أشكال الاحتيال المالي فهي: 

  • الاحتيال البنكي 
  • الاحتيال الاستثماري
  • الاحتيال الضريبي 

وفي كل أشكال الاحتيال المالي يتم الإيقاع بالمجني عليه عبر تزوير معلومات معينة، مخادعة، تؤدي لإقناع الطرف الآخر ورضاه بالتنازل أو التوكيل أو غير ذلك من تصرفات تؤدي به في النهاية إلى الوقوع بفخ الاحتيال!

  • الاحتيال التجاري في الإمارات

يقصد بالاحتيال التجاري تقديم عروض وهمية للأشخاص أو حتى للمؤسسات بغية استدراجهم واستغلالهم عقب ذلك، وقد زادت حالات الاحتيال التجاري لاسيما بعد زيادة وتيرة العمليات التجارية في الدولة.

  • الاحتيال العقاري في الإمارات

يمكن تعريف الاحتيال العقاري بأنه بيع عقارات وهمية لمستثمرين محليين أو زوار، وقد أدت الرغبة الكبيرة في طلب عقارات ضمن دولة الإمارات لنمو هذا الشكل من الاحتيال على نحو كبير.

إقرأ أيضاً: بالتفاصيل.. كيفية تقديم شكوى عند التعرض للنصب والاحتيال 

علامات تدل على وقوع الاحتيال، انتبه لها ! 

ثمة مؤشرات دالة على قرب خطر الاحتيال، حيث يمكن تلمس بعض منها بملاحظة الآتي:

  • تحتوي الوثائق المزورة أسماء منظمات غير موجودة في العالم، تبدو فوضوية، تحتوي أخطاء كتابية، توجه كلمات عمومية، تبالغ في تصنع الرسمية!
  • تتخفى بعض الاحتيالات في البريد الإلكتروني، فحين تصل رسائل تحمل أسماء شركات لم يسبق التعامل معها من قبل أو مراجعتها بطلب يتوجب الانتباه! 
  • يزور المحتالون صفحات شخصية، فعند مشاهدة صورة بعيدة عن الواقعية، ولا ترتبط مع خلفية صاحب الحساب يمكن التأكد أن من يدير الصفحة “محتال”!
  • يبالغ المحتالون في ذكر التهديدات، والتعصب للحصول على المال قبل أي شيء في حال تنكروا بزي رسمي عن أ الهيئات الحكومية مثلاً!

(تتعدد سمات المحتالين، وتتعدد آلياتهم كذلك.. حاول أن تحمي نفسك من خطر الاحتيال وسارع بالتواصل معنا من خلال زر الواتساب عند الحاجة لأي استفسار قانوني) 

خطوات يجب اتخاذها في حال التعرض للاحتيال في الإمارات: 

عند التعرض للاحتيال، ثمة إجراءات مرتبطة بتقديم الشكوى يجب الإقدام عليها، حيث يمكن تقديم شكوى للشرطة، أو تقديم شكوى للمحكمة  تتضمن البيانات التالية:

  1. اسم المحكمة المقدم الدعوى إليها.
  2. بيانات كل من صاحب الدعوى والجاني.
  3. موضوع الدعوى ووقائع حدوثها.
  4. القوانين المؤيدة للدعوى والداعم لها.
  5. الوثائق والمستندات الموجودة لدى صاحب الدعوى.
  6. طلب صاحب الدعوى باسترجاع حقه ومعاقبة الجاني.
  7. اسم صاحب الدعوى أو محاميه وتوقيعه وتاريخ رفع الدعوى للمحكمة.

لماذا يجب استشارة محامي في قضايا الاحتيال؟

قبل الإقدام على تقديم الشكوى للمحكمة يجب التأكد من أن الأمور تسير بأفضل شكل قانوني ممكن، ولعل الأمر يصعب بالنسبة للشخص غير المختص والذي لم يسبق وأن قدم شكوى أو ادعاء ضد محتال، ومن هنا يتضح الدور المحوري لوجود محامي متخصص في قضية الاحتيال، حيث يمكن المحامي أن يكون: 

  • صاحب استشارة، يخبر المدعي بالخطوات الصائبة التي عليه السير نحوها.
  • قادر على الترافع عن موكله والدفاع عن حقوقه.
  • قادر على تحليل القضية وتحديد المكاسب بدقة واستعادة حقوق موكله.
  • بإمكانه أيضاً تقديم التدعيم القانوني للقضية الشامل على الأسانيد والأدلة الدقيقة المتوافقة مع الحادثة.

كيف أحمي نفسي من الاحتيال في الإمارات؟ 

إليك مجموعة إرشادات قانونية تهم كل شخص يريد أن يحمي نفسه من عمليات الاحتيال، وهي: 

  • أخذ الحيطة عند التعامل مع غرباء سواء عاملين في شركات أو مؤسسات والحرص على عدم تقديم أية معلومات خاصة بتسرع ودون تحقق.
  • التأكد من الأشخاص الذين يتم التعامل معهم.. هل هم حقيقيون؟ هل هناك معلومات تؤكد ذلك؟ هل هويتهم موثقة؟ هل الشركات التي يتحدثون باسمها موجودة؟ الخ.
  • الاحتفاظ بالبيانات الشخصية بشكل آمن.
  • عدم الإبقاء على أي من وثائق التسجيل في المصرف، الفواتير التي تم تسديدها، وصل استلام حوالة مالية..الخ.
  • الانتباه عند وضع كلمات سر الحسابات وإبعادها عن متناول العامة أو ما يلمح إليها.
  • الحذر عند السؤال عن معلومات تتعلق بالمال أو الملك!

في الختام:

بين التنبه، والحذر وبين الواقع والحياة الافتراضية ثمة محتالون يمارسون بطرق شتى مختلف أنواع الاحتيال لتحقيق مآرب دنيئة وسلب الحقوق والاستيلاء عليها، ولأن ذلك لا يرضي القانون وجب وضع حدود لهؤلاء وهل أفضل من التقاضي وسيلة لذلك؟!

وفرنا عليك اليوم مشقة البحث عن المحامي الأنسب للترافع في قضيتك حتى النهاية، حيث نرشح لك التواصل مع نخبة من المتخصصين القانونيين الذين يمكنهم إسداء المساعدة لك، لا تتأخر في التواصل معنا عبر زر الواتساب في أسفل الشاشة.

إقرأ أيضاً: تعرف على عقوبة الاحتيال في القانون الاماراتي

نور الدين

نبذة عن الكاتب

همام خليفة

باحث قانوني متمرس يتمتع بأكثر من 10 سنوات من الخبرة في مجال البحث القانوني وإعداد المقالات والتحليلات القانونية الدقيقة والبحوث القانونية واسعة النطاق في مختلف مجالات القانون، بما في ذلك القانون المدني، والقانون التجاري، والقانون الجنائي، والقانون الدولي.

Book Consultation