الطلاق بالتراضي مع وجود طفل

الطلاق بالتراضي مع وجود طفل

هل وصلت الأمور ما بينكِ وبين زوجكِ إلى طريق مسدود، وترغبين بإجراء الطلاق بالتراضي مع وجود طفل بينكما؟، ننصحكِ بقراءة المقالة التالية، التي ستقدم التفاصيل القانونية الكاملة عن هذا الموضوع وكما يمكنك التواصل معنا عبر ز الواتساب في أسفل الشاشة وطلب الاستشارة القانونية من أفضل محامي مختص بقضايا الطلاق، فيما يخص كيفية وقوع الطلاق بالتراضي في الإمارات.

كيفية الطلاق بالتراضي مع وجود طفل؟

 يقع الطلاق بالتراضي مع وجود طفل، إما باتفاق مباشر بين الزوجين على ذلك، حيث يتم الاتفاق بين الزوجين على وقوع الطلاق بينهما، وبيان الحقوق المترتبة لكل من الزوجين نتيجة ذلك الطلاق.

 ومن الأفضل أن يتم صياغة اتفاق الطلاق بالتراضي بين الزوجين من قبل محامي مختص في قضايا الأحوال الشخصية، وهذا ما يقدمه محامي الطلاق في مكتبنا.

 كما يمكن أن يقع الطلاق بالتراضي مع وجود أطفال بعد رفع دعوى تفريق من قبل أحد الزوجين أمام المحكمة المختصة، تتضمن المطالبة بالتفريق بينهما نتيجة الضرر والشقاق. 

مما يعني إحالة الأمر أولاً إلى لجنة التوجيه الأسري، التي تحاول الإصلاح بين الزوجين، وقد يحدث أن يتم الاتفاق بين الزوجين على الطلاق بالتراضي أمام لجنة التوجيه الأسري، وبالتالي يتوجب إجراء محضر الصلح بينهما متضمناً الاتفاق بالتراضي على ذلك الطلاق، وتوثيقه من قبل الموجه المختص في لجنة التوجيه الأسري.

 كما يمكن أن يقع الطلاق أمام المحكمة بعد إحالة القضية إليها، إذ قد يبادر الزوجان إلى الطلب من القاضي بإجراء الطلاق بالتراضي بينهما، أو أن يتم طلب ذلك من الحكمين المعينين من قبل القاضي للإصلاح بين الزوجين.

نموذج الطلاق بالتراضي مع وجود طفل

 سنقدم لكم نموذج عن اتفاقية طلاق بالتراضي مع وجود طفل بين الزوجين مقدمة من قبل المحامي والمستشار القانوني المختص بقضايا الطلاق.

إنه في يوم……… الواقع في../….. اجتمع كل من الزوجين:

الفريق الأول: الزوج، اسمه، عنوانه، جنسيته.

الفريق الثاني: الزوجة اسمها، عنوانها، جنسيتها.

حيث أن الفريقان /الزوج والزوجة/ يرغبان بإجراء الطلاق بينهما تراضياً، فقد التقت إرادة الفريقين المعتبرة شرعاً وقانوناً بالاتفاق على ما يلي:

  1. تعتبر مقدمة العقد جزء لا يتجزأ منه.
  2. يقوم الفريق الأول، الزوج بطلاق زوجته بالإرادة المنفردة طلقة واحدة.
  3. يتوجب على الزوجة البقاء في بيت الزوجية طيلة فترة عدة الطلاق الرجعي.
  4. إذا انتهت عدة الطلاق الرجعي، ولم يراجع الزوج وزوجته خلالها، فإن الزوجة تنتقل إلى بيت مستقل، أو إلى بيت أهلها.
  5. يتوجب على الزوج الإنفاق على زوجته أثناء عدة الطلاق الرجعي.
  6. تعتبر حضانة الأولاد للزوجة، ويحق له الانتقال بهم إلى مسكن مستقل بعد انتهاء عدة الطلاق الرجعي.
  7.  يتوجب على الزوج الإنفاق على أولاده المحضونين لدى الزوجة.
  8. حررت الاتفاقية على نسختين، لكل طرف نسخة بشرط أن يتم توثيق ذلك الاتفاق أمام المحكمة المختصة.

 الفريق الأول…………. التوقيع………..

الفريق الثاني………….. التوقيع…………

إقرأ أيضاً: اتفاقية الطلاق بالتراضي في دولة الإمارات العربية المتحدة

حقوق الزوجة في حال الطلاق بالتراضي مع وجود طفل

إن حقوق الزوجة في حال الطلاق بالتراضي مع وجود أطفال، هي ذات الحقوق المقررة للزوجة في حالة الطلاق عموماً والواردة في قانون الأحوال الشخصية الإماراتي، باستثناء ما تم الاتفاق عليه ما بين الزوجين عند إبرام اتفاقية الطلاق بالتراضي.

 حيث تحصل الزوجة عند الطلاق بالتراضي مع وجود أطفال على الحقوق التالية:

  • الحق في المؤجل من مهرها، أو في المتبقي منه الذي لم تقبضه بعد الزواج.
  • الحق في نفقة العدة إذا ما نتج عن الطلاق بالتراضي عدة الطلاق الرجعي.
  • الحق في نفقة عدة الطلاق البائن إذا كانت الزوجة حاملاً.
  • الحق في السكن أثناء الطلاق الرجعي أو البائن، سواء كانت الزوجة حاملاً أم لا.
  • الحق في حضانة الأولاد، والحق في النفقة عليهم.
  • الحق في الحصول على المصاغ الذهبي والأشياء الجهازية، إذا أثبتت ملكيتها لتلك الأشياء.
  • الحق في الحصول على أثاث بيت الزوجية، إذا أثبت ملكيتها لذلك الأثاث بموجب فواتير أو بموجب قائمة جرد المنقولات.

 والواقع أن جميع الحقوق السابقة يمكن الاتفاق على تنازل الزوجة عنها أثناء إبرام اتفاقية الطلاق بالتراضي، عدا حقها في الحضانة، وحقها في النفقة على الأولاد المحضونين لديها.

الأسئلة الشائعة 

كم عدة الطلاق بالتراضي؟

إن عدة الطلاق بالتراضي لا تختلف عن عدة الطلاق الواقع بالإرادة المنفردة للزوج أو نتيجة فسخ عقد الزواج، حيث أن عدة الطلاق التراضي ثلاثة أطهار لذوات الحيض، وثلاثة أشهر لمن لم تحض أصلاً، أو بلغت سن اليأس، أو انقطع حيضها، كما أن عدة الطلاق بالتراضي للحامل تكون بوضع الحمل أو سقوطه.

 هل يمكن إرجاع الزوجة بعد الطلاق بالتراضي؟

 إذا كان الطلاق رجعياً، يحق للزوج إرجاع زوجته دون الحاجة لعقد جديد أو مهر جديد، وإذا كان بائناً بينونة صغرى، فلا يحق له إرجاعها إلا بعقد جديد ومهر جديد، وإذا كان بائناً بينونة كبرى فلا يحق له إرجاعها إلا بعد أن تتزوج برجل آخر دون تواطئ، ويدخل بها، ثم يطلقها، وتنقضي عدتها، فيتزوجها بعقد ومهر جديدين.


وفي ختام مقالتنا عن الطلاق بالتراضي مع وجود طفل، والتي وضحنا من خلالها كيفية وقوع ذلك الطلاق والحقوق المترتبة عليه للزوجة، فإننا نؤكد على أننا موجودين لدعمكم وتوجيهكم قانونيًا بشكل صحيح.

إقرأ أيضاً: محامي أحوال شخصية في دبي

هل ساعدك الموقع على الوصول إلى المحتوى المطلوب ؟

Thanks for your feedback!
نور الدين

نبذة عن الكاتب

همام خليفة

باحث قانوني متمرس يتمتع بأكثر من 10 سنوات من الخبرة في مجال البحث القانوني وإعداد المقالات والتحليلات القانونية الدقيقة والبحوث القانونية واسعة النطاق في مختلف مجالات القانون، بما في ذلك القانون المدني، والقانون التجاري، والقانون الجنائي، والقانون الدولي.

Book Consultation