نموذج صحيفة دعوى طلاق في الامارات

أهم المعلومات عن نموذج صحيفة دعوى طلاق في دولة الإمارات العربية المتحدة

عندما تقرر الزوجة رفع دعوى طلاق ضد زوجها، يلزمها تقديم صحيفة دعوى إلى محكمة الأحوال الشخصية المختصة. في هذا السياق، يسرنا أن نقدم لكم أفضل نموذج لصحيفة الدعوى القانونية للطلاق في دولة الإمارات، وذلك وفق الرؤية القانونية لمكتبنا المتميز. يضم المكتب فريقًا متميزًا من المحامين والمستشارين القانونيين ذوي الخبرة على مستوى الإمارات.

للتواصل مع مكتبنا، يُرجى الضغط على زر الواتساب في أسفل الشاشة، حيث ستجدون خدماتهم القانونية الرفيعة المستوى في مجالات قضايا الطلاق في دولة الإمارات. اثقوا أنكم ستحظون بأفضل الاستشارات والدعم القانوني من قبل فريقنا المحنك والمختص في هذا المجال.

نموذج صحيفة دعوى طلاق

 لا تقبل الدعوى أمام المحاكم الإماراتية إلا بموجب صحيفة دعوى يتم تقديمها من قبل المدعي أو وكيله إلى المحكمة المختصة، وذلك وفقًا للإجراءات المقررة في قانون الإجراءات المدنية الإماراتي.

 ومن الأفضل للزوجة عند رفع دعوى طلاق أن تستعين بالخبرات القانونية لأفضل محامي طلاق في الإمارات لدى مكتبنا.

سيقوم المحامي بصياغة الوثيقة بما يتفق مع الأحكام القانونية الضرورية لقبول الدعوى من حيث الشكل والموضوع، وضمان عدم رفضها من قبل المحكمة.

بيانات صحيفة دعوى الطلاق

يجب أن تتضمن صحيفة دعوى الطلاق البيانات التالية:

  1. اسم المحكمة المرفوعة إليها الدعوى.
  2. اسم المدعي وعنوانه واسم من يمثله.
  3. اسم المدعى عليه وعنوانه.
  4. موضوع الدعوى، هل هي دعوى طلاق للضرر، أم للعلل والأمراض، أم لعدم إنفاق الزوج…….
  5. وقائع الدعوى، وتتضمن شرحًا لتفاصيل القضية والوقائع المادية التي حدثت وأدت لطلب الطلاق.
  6. الأدلة القانونية في الدعوى، تشمل المواد القانونية التي تدعم مطالب المدعي.
  7. المرفقات في الدعوى، والمتضمنة كافة الوثائق التي تؤيد الادعاء، وبشكل خاص عقد الزواج، وأية وثائق أخرى تثبت السبب الموجب لطلب الطلاق، سواء كان دليلًا رقميا أو كتابيًا أو شهادة شهود.
  8. طلبات المدعي، وتتضمن الطلب بالتفريق بين الزوجين، مع الحصول على حقوق المدعي كاملة، والتعويض عن الضرر المادي والمعنوي به.
  9. اختتام صحيفة الدعوى باسم المدعي أو وكيله والتوقيع، مع تاريخ تحرير تلك الصحيفة.

 ما هو الموضوع في نموذج صحيفة دعوى طلاق في الامارات؟

 إن أهم ما يميز الصحيفة في دعوى الطلاق، يتمثل باختلاف موضوعها من دعوى إلى أخرى، فلا يمكن للمدعي أن يدعي بالطلاق فقط، دون أن يبين السبب الموجب لطلب الطلاق وفق أحكام قانون الأحوال الشخصية الاماراتي.

 والمواضيع التي يجب ذكرها في صحيفة دعوى الطلاق، تتمثل بما يلي:

  • دعوى طلاق للضرر والشقاق بين الزوجين، وهنا يتوجب على الزوجة إثبات وقوع ذلك الضرر بكافة وسائل الإثبات.
  • دعوى طلاق للعلل والأمراض، وهنا يتوجب إثبات المرض بموجب تقرير طبي مصدق أصولًا.
  • دعوى طلاق لعدم إنفاق الزوج، بشرط إثبات عدم انفاق الزوج، وإذا ادعى الزوج بأنه معسر، ولم يتمكن من إثبات إعساره، يمكن القاضي أن يمهله مدة شهر، وإلا حكم بالتطليق بينه وبين زوجته.
  • دعوى طلاق لغياب الزوج،  وإن كان لها مال تنفق منه، إلا أن القاضي لا يحكم بالطلاق بينهما، إلا بعد إنذار الزوج إما بالإقامة مع زوجته، أو نقلها إليه، أو طلاقها، ويجب ألا تقل مدة الإنذار عن سنة.
  • دعوى طلاق لحبس الزوج بشرط أن تكون عقوبة الحبس أكثر من ثلاث سنوات، وألا يتم تقديم طلب الطلاق إلا بعد مضي سنة على الحبس.
  • دعوى طلاق لفقد الزوج ، حيث لا يحكم القاضي بالطلاق إلا بعد التحري عن المفقود ومضي سنة على تاريخ رفع الدعوى.
  • قضية الطلاق ناتجة عن تلفظ الزوج بألفاظ الظهار أو الإيلاء.

 أفضل صيغة نموذج دعوى طلاق في الإمارات

سيقدم لكم مكتبنا، أفضل صيغة نموذج دعوى طلاق في الإمارات من قبل أمهر المحامين والمستشارين القانونيين، وذلك على النحو التالي:

 إلى محكمة الأحوال الشخصية في دبي
المدعي: السيدة………….. عنوانها……………… يمثلها المحامي……………..
المدعى عليه: السيد……………… عنوانه…………………….
موضوع الدعوى: دعوى طلاق لغياب الزوج.
الوقائع:
تزوجت موكلتي من السيد…….. المدعى عليه، بموجب عقد زواج صحيح موثق أصولًا برقم……….. تاريخ……………….. وقد أنجبت منه خمسة من الأبناء.
إلا أن الزوج المدعى عليه غادر الإمارات إلى دولة…………….، ولم يعد إلى أسرته، وقد اضطرت الزوجة أن تنفق من مالها الخاص على أولادها، وبعد رفع دعوى قضائية بمواجهته، للمطالبة بالنفقة، قام بإرسال تلك النفقة.
إلا أن موكلتي تضررت كثيرًا من غياب زوجها، وحيث أن وفقا للمادة 129 من قانون الأحوال الشخصية الإماراتي منحت الحق للزوجة بطلب الطلاق نتيجة غياب زوجها، ولو كان معروف موطنه، وكان لديها ممتلكات تنفق منها على نفسها وعلى أولادها.
وحيث أنه تم إنذار الزوج من قبلكم، إما بالعودة والإقامة مع زوجته، أو بنقل الزوجة إليه، أو بطلاقها، وقد مضت سنة كاملة على تلك الإنذار.
فقد جئنا لمقام المحكمة الموقر نرجو ما يلي:

  1. الحكم بالتفريق بين موكلتي وزوجها.
  2. تعويض موكلتي عما لحقها من ضرر نتيجة غياب الزوج.
  3. منح موكلتي كافة حقوقها الناتجة عن الزواج والطلاق.
  4. تحميل الجهة المدعى عليها النفقات والمصاريف وأتعاب المحاماة.

 مع التقدير والاحترام

 دبي في…….

 المحامي الوكيل…………
التوقيع……………


ختامًا، يظهر أن رفع دعوى الطلاق في دولة الإمارات يتطلب إجراءات دقيقة وصحيفة دعوى متأنية. يتيح لكم مكتبنا الاستفادة من أفضل نموذج صحيفة دعوى طلاق، مدعومًا بتجربة فريق متخصص من المحامين والمستشارين القانونيين. يُشجع الزوجان في هذا السياق على التواصل مع مكتبنا عبر زر الواتساب المتاح في أسفل الشاشة، حيث سيتم تقديم خدمات قانونية ذات مستوى عالٍ في مجال قضايا الطلاق في الإمارات.

تأكدوا أن الاستشارات والدعم القانوني الذي ستحصلون عليه من فريقنا سيكون ذا قيمة كبيرة، حيث يعمل المحامون على صياغة الصحيفة بكفاءة عالية وتوجيه القضية بمرونة وفعالية وفقًا للأحكام القانونية المعمول بها في دولة الإمارات.

يمكنك أن تقرأ أيضًا:

ما هو إثبات الطلاق في دعوى قانونية في دولة الإمارات العربية المتحدة

طلاق الحامل في الإمارات العربية المتحدة: أريد الطلاق من زوجي وأنا حامل، ما هي الخطوات الواجب اتباعها؟


نور الدين

نبذة عن الكاتب

همام خليفة

باحث قانوني متمرس يتمتع بأكثر من 10 سنوات من الخبرة في مجال البحث القانوني وإعداد المقالات والتحليلات القانونية الدقيقة والبحوث القانونية واسعة النطاق في مختلف مجالات القانون، بما في ذلك القانون المدني، والقانون التجاري، والقانون الجنائي، والقانون الدولي.

Need A Lawyer?
Contact Us.