حق الام في الحضانة

حق الأم في الحضانة وفق التشريع الإماراتي 2024-2025

الزواج انتهى وقضت المحكمة بالطلاق، لعلها عبارة نسمعها بشكل كبير في الآونة الأخيرة لأسباب تتعلق بتطور الحياة وزيادة تعقيدها الأمر الذي انعكس على الإنسان وعلاقاته الاجتماعية والحياتية، وزاد من أسباب نشوب الخلافات، ولعل الحضانة هي المسألة الأولى التي يفكر فيها كل من الزوجين عقب الطلاق، الحضانة التي يمنح قانون الأحوال الشخصية في دولة الإمارات حقها للأم لحين وصول الأطفال لعمر معين، وهنا عزيزي القارئ إنني أكتب هذا المقال تحديداً لأجيبك عن كل التساؤلات المتعلقة بالحضانة بشكل مبسط وواضح تخلص منه بمعلومات قانونية ذات أهمية!

وفي حال أنت أب أو أم وتحتاج لاستشارة قانونية تتعلق بالحضانة في الإمارات تواصل معنا عبر زر الواتساب في أسفل الشاشة

حضانة الأطفال في قانون دولة الإمارات: 

تكون الحضانة من حق الأم بعد الطلاق في حين يكون الأب مسؤولاً عن توفير الاحتياجات المادية التي يحتاجها الابن، هذا هو ما نجده في بنود قانون الأحوال الشخصية رقم ٢٨ للعام ٢٠٠٥م.

وتتحدد أهم النقاط التي يجب أن تعرفها حول حضانة الأطفال في دولة الإمارات في: 

  • الأم هي الحاضنة والأب هو الولي، فتكون الحاضنة مسؤولة عن الاهتمام والرعاية ويكون الولي مسؤولاً عن توفير المستلزمات المادية.
  • هناك شروط تحكم مسألة الحضانة. يمكن تحديدها في 5 أساسية: 
  1. النضج العقلي والرشد.
  2. السلامة الصحية من أية أمراض خطيرة أو معدية.
  3. السلامة الأخلاقية من أية سلوكات أو ممارسات غير لائقة.
  4. عدم وجود أحكام قضائية سابقة تتعلق بالشرف أو الأخلاق صادرة بحق الحاضن.
  5. القدرة على الرعاية وتحمل المسؤولية من ناحية الوقت والسلامة النفسية.
  • تأخذ الحضانة فترة زمنية مقدارها ١١ عاماً للطفل الذكر و١٣ عاماً للفتاة الأنثى، وقد تقضي المحكمة بتمديد هذه الفترة تبعاً لظروف تراها المحكمة مثل وجود ظروف تمنع الأب عن انتقال الحضانة إليه أو إثبات أن مستقبل الأطفال تحت رعاية الأم مبشراً بالأدلة.
  • مثلما هناك حالات لسقوط الحضانة عن الأم توجد أيضاً حالات لسقوط الحضانة عن الأب تتمثل في سوء أخلاقي، غياب مطول، عدم وجود امرأة قادرة على الاهتمام بالأطفال لديه..الخ.
  • تمر الحضانة بمجموعة إجراءات وخطوات قانونية بإمكانك أخذ فكرة موسعة عنها من خلال هذا المقال.
  • هناك حق في رؤية الأطفال للطرف الآخر غير الحاضن، تعرف إليه بشكل أكثر تفصيلاً من هنا.

حق الأم في حضانة الأطفال وفق القانون الإماراتي: 

بمجرد وقوع الطلاق فإن الحضانة تذهب تلقائياً للأم، فعندما تقرأ حول حقوق الزوجة بعد الطلاق في دولة الإمارات ستجد بند الحضانة يترأس القائمة، فالحضانة حق من حقوق الزوجة بعد الطلاق لحين وصول الأطفال لعمر محدد.

ومن أجل حصول الأم على حقها في الحضانة عليها أن تمتلك مجموعة صفات أو تحقق مجموعة شروط أتينا على ذكرها في البداية، ويضاف إليها: 

  • عدم زواجها من آخر.
  • أن تكون على دين الأبناء.

مقال ذو صلة: مصير حضانة الأطفال بعد زواج الأم في التشريع الإماراتي 

سقوط الحضانة عن الأم: الحالات والشروط

هناك حالات تستدعي سقوط الحضانة عن الأم في دولة الإمارات استناداً للقانون، فمتى تسقط الحضانة عن الأم في دولة الإمارات؟ سؤال أضع جوابه في يدك برصد لبعض الحالات التي صادفتها: 

  • الحالة الأولى: 

تقدم أحد الأشخاص بشكوى للمحكمة لأن طليقته لا تملك الوقت لحضانة الأطفال لأن انشغالها وسفرها مستمرين على مدار الوقت، وأثبت ذلك بعد استشارة محامي متخصص في الطلاق، فسقطت الحضانة عن الأم (عدم القدرة على تحمل المسؤولية والرعاية).

  • الحالة الثانية: 

أثبت أحد الأزواج أن طليقته لديها سلوكات أخلاقية غير سليمة ما يشكل خطراً على تربية الأطفال، فسقطت عنها الحضانة (عدم امتلاك السلامة الأخلاقية والنفسية).

  • الحالة الثالثة: 

تعاني إحدى المطلقات من مرض خطير ومعد ويمكن أن يشكل خطراً على صحة أبنائها، فسقطت عنها الحضانة حفاظاً على صحتهم (عدم السلامة من الأمراض الخطيرة والمعدية).

  • الحالة الرابعة: 

أثبت الأب زواج طليقته من آخر، فسقطت الحضانة عن طليقته (زواج الأم من آخر).

  • الحالة الخامسة: 

أثبت الأب أن دين طليقته مختلف عن دين أبنائه، فسقط حق الحضانة عنها قانونياً (من دين آخر).

من المهم التنويه أنه لكل قضية حضانة خصوصيتها، وقد تقضي المحكمة بحكم مختلف في قضية من الحالات السابقة، لذلك ننصحك بالاعتماد على أفضل المحامين في دولة الإمارات والذين يصلك مكتبنا بهم مباشرة بمجرد حجز موعد!

إجراءات حصول الأب على الحضانة بعد سقوطها عن الأم في الإمارات: 

تم إسقاط الحضانة عن الأم تبعاً لسبب قانوني مما ذكرنا، والآن ما هي الآلية المتبعة لانتقال الحضانة إلى الأب؟ دعنا نقرأ هذه الخطوات:

  • تقديم صحيفة ادعاء إلى المحكمة المختصة تتضمن البيانات اللازمة من اسم المحكمة، المعلومات الاسمية، ووقائع الدعوى والطلبات والإثباتات.
  • تقديم كل الأسانيد القانونية المؤيدة لطلب أخذ الحضانة.
  • تتأكد المحكمة من صحة الدعوى، وتسقط الحضانة عن الأم إذا ثبت ذلك.
  • تنظر في مقدرة الأب على الحضانة ومسؤوليته ووجود من يرعى الأطفال لديه.
  • تنتقل الحضانة من الأم للأب بعد كل ذلك.

قد يهمك: متى يحق للأب حضانة الولد في الإمارات؟

حق الأم في رؤية الأطفال وفق القانون الإماراتي: 

حتى ولو سقطت الحضانة عن الأم أو انتقلت إلى الأب بعد وصول الأطفال لسن محدد يبقى حقها في رؤية أطفالها محفوظاً وتقوم الرؤية على مجموعة محددات منها: 

  • تحدد المحكمة زمان ومكان الرؤية وفقاً لمصلحة الطفل.
  • تحدد المحكمة أيام الرؤية الأسبوعية، الشهرية، الخ.
  • في حال وجود حالة صحية لدى الطفل أو كان صغيراً جداً تكون الرؤية في مكان إقامة المحضون.

وأخيراً، تعتبر مسألة الحضانة من المسائل الحساسة جداً الناجمة عن الطلاق، وهي أهم آثاره، وقد راعى قانون دولة الإمارات حق الأم في حضانة أطفالها عقب الطلاق نظراً لقربها منهم وعطفها عليهم وحاجتهم إلى رعايتها، وفي الختام لا تنسَ أننا نصلك مباشرة مع أفضل المتخصصين القانونيين متى احتجت ذلك بمجرد التواصل عبر زر الواتساب أسفل الشاشة.

اقرأ أيضاً: مصير حضانة الأطفال بعد وفاة الأم في التشريع الإماراتي 

تعرف على: قانون رؤية الأطفال بعد الطلاق في الإمارات

 

 

هل ساعدك الموقع على الوصول إلى المحتوى المطلوب ؟

Thanks for your feedback!
احجز استشارة